الــحــب

منتدى الحب
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 رحلة الى جزيرة الحب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 132
تاريخ التسجيل : 14/11/2007
العمر : 33

مُساهمةموضوع: رحلة الى جزيرة الحب   الأربعاء نوفمبر 14, 2007 8:38 pm

رحلة الى جزيرة الحب


إخواني الكرام هذه رحلة غريبة من نوعها ... رحلة إلى جزيرة ليس لها وجود إلا في خيال bedoo جزيرة لا يمكن السفر إليها إلا مرة واحدة فهذه هي الرحلة الأخيرة إلى جزيرة bedoo أنا لن أطلب منكم الكثير .... فقط أغمضوا أعينكم و تعالوا معي لنرحل للحظات إلى جزيرة bedoo جزيرة نرى فيها سيل من أنهار الحب الصادق نرى فيها كثيرا من الشوق و الدموع و الأحزان نرى فيها الكثير من الجمال و الحروف المضيئة و قبل أن نبدأ بالرحلة .... سأشترط عليكم شرطا واحد , وهو الإجابة على ثلاثة أسئلة في نهاية الرحلة .... إخواني الأعزاء .... لا أريد الإطالة عليكم .... لهذا لنبدأ رحلتنا ....... فإلى جزيرة bedoo....... ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,, ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,, ( إهداء ... )
لك أنت
... دون غيرك
... أتعلمين لماذا ؟؟
لأنها أحاسيس و مشاعر صادقة عشتها أنا و كنت أنت برفقتي.
.. في كل لحظة ..
.. و ستظلين دوما كما أنت جزءاً مني ..
. فإليك أهدي ..
. مشاعر الجزء الآخر ..
.. ( جزيرة الدفء ..... )
تسير بنا الأيام كأمواج البحر
... تعلو تارة ..
.. و أخرى تتصنع الهدوء ....
و تظلين أنت جزيرة الدفء التي ترسو إليها سفينتي .
.. لم لا
... و أنت ينبوع عطاء .
... منذ أن عرفتك و أنت كما أنت تعطين بلا حدود
... لك مني كل تقدير و إعزاز و محبة
... ( هذا البوح ..... )
في كل مرة أستجمع قواي من أجل أن أصرح لك بما أحمله في صدري تخونني القوة لحظة لقاء
عينيك ...
حاولت أن أبوح بها ....
و لكنه ظل بوحا كالهمس
..... لا يسمعه غيري ....
إنها مشاعر صادقة ....
و صور جميلة رسمتها لك بتعبيرات و حروف ....
ليتها تستطيع الخروج لتسمعيها ....
و إن كنت أفضل أن تبقى ....
بوحاً للمشاعر ....
( هدية ...... )
أهديك الوردة البيضاء
.... التي تحمل معاني الحب و المشاعر الصادقة
.... قطفتها ....
أهديتها لك .
.. أنت ....
وردة محبة و تذكار ....
تحمل أجمل صورة رسمتها ...
في مشوار حبي لك ....
( لهذا أكتب لك .... )
أكره السيطرة ....
و لكن ...
أعترف أنك سيطرتي على كل حروفي ...
و نزيف قلمي ...
كل صورة رسمتها ....

كنت أنت ملهمتي ....
كل قصيدة كتبتها ...
كنت أنت معشوقتي ...
. و قد حاولت ...
حاولت كثيرا أن أتجنب الحديث عنك ....
و لكنك كنت أقوى من جميع محاولاتي ..
. لهذا أكتب لك ....
( وعد !! )
أما وعدتني يا قلب أني إن تبت عن حب ليلى تتوبوا
فها أنا تائب عن حب ليلى فما لك كلما ذكرت تذوبوا !!
( أوقفي هذا العبث !! )
أيتها الحمقاء !!
عما تبحثين بداخلي !!
مهما حاولت البحث ...
فلن تجدي شيئاً ..
... لأن ما أحمله ليس ورقة أو كتاب
... يتداوله الآخرون ....
إنه أعمق و أبعد بكثير من أن تجديه ...
أوقفي هذا العبث !
! و انظري في عيناي ...
ستجدي ما تبحثين عنه ....
( الانتظار ..... )
تأتين دون أن أدري .
... و لكن ....
سرعان ما تذهبين ...
أقلقني انتظارك طويلا ...
أشتاق لرأيتك ...
. و دون أن أراك ...
أسراب أنت !!
أم واقع أنت !!؟؟
أم ماذا أنت ؟؟
قولي لي من أنت ؟؟
و متى ستأتين ؟
؟ ( أبحث عنك .... )
سارت الأيام سريعة ...
دون وداع ....
أو موعد للقاء ...
لهذا كنت أبحث عنك كثيراً ....
كما تبحث الأمواج عن صخر لتتكسر عليه ...
و سألت نفسي كثيراً ...
متى يحين اللقاء ؟؟
و إلى ذلك الحين !!
هل سأظل أبحث عنك ؟؟
( هو أنت ...!! )
عندما تمضي بنا الأيام ..
. نحتاج كثيراً إلى وقفة تأمل فيما نحن فيه ...
و كيف سارت بنا الأيام ....
و في هذه اللحظات ...
نحتاج إلى الصراحة فيما هو لك أو عليك ...
هذه الأفكار راودتني و أتعبتني كثيراً !!
لأن الجواب في الحالتين .....
هو أنت ...... !!
( هروب !! )
لا أعلم ماذا أسميه !!
هروب منك ؟
أو هروب إليك ؟
فكلما ابتعدت عنك ....
احتجت إليك .
.. و اليوم ....
و من هنا .....
و أنا بعيد عنك ....
أجدني أشتاق إليك و أحتاج إليك
... أكثر .... و أكثر .... فمتى تحين العودة
.... لألقاك ... و من ثم أعود و أتساءل !!
أكان هروب منك ... أو إليك ؟؟
( ماذا وراء كل هذا !! )
أتساءل أحيانا !
! هل الابتسامة تعبير عن السعادة ... ؟؟
أو هل الدموع دليل على الحزن و الألم ... ؟؟
لا ..... لا تبتسمي !! لا ..... و لا تذرفي دموعا !! و لكن ... ابحثي معي ... بصدق و صراحة عن مصدر سعادتي و حزني ؟؟!!
و إلى أن تتضح الرؤية !!
سيظل السؤال .....
ماذا وراء ابتسامتك و دمعتك ؟؟
( دفن المشاعر )
هل أبوح ؟؟
يا ليتني أستطيع أن أبوح !!
مشاعر كلها آهات تأبى الظهور !! تعودت أن أدفن بخاطري أحزاني ... حاولت ... و حاولت !!
و لكنها لا تريد الظهور !!
( هي كل ذلك )
رغم أن المسافة أبعد من أن أراك !!
و لكن صورتك ما تزال راسخة أمامي في كل حين ...
أهو شوق !!
أم محبة أو وله !!
إنها كل ذلك ....
و هو شعور يؤنس رحلتي ....
إنها الحقيقة !!
( إحساس آخر !! )
يراودني إحساس بالضياع ...
و نسيان أنك تعيشين بين آخرين يحبونك و يبحثون عنك ...
و تبحثين عنهم و تحتاجين لهم ...
و أعود ....
و يزداد إحساسي بالحياة .....
لأني شعرت بدفء المودة و الحب الصادق ...
و بين ذاك الضياع و تلك العودة
يوجد إحساس آخر له معنى آخر ....
أحتفظ به لنفسي ....
ليبقى معا دائما بين هذا و ذاك .... ؟؟
( غموض !! )
رغم معرفتي لعيناك ...
. و كيف أقرأ حروفك ....
إلا أنك صرتي تمثلين الغموض ...
و ما عادت الصورة كما هي واضحة ....
أرى بعيناك سؤال .....
. بل و أكثر من سؤال !!
( في مذكراتي )
كتبت في مذكراتي الخاصة ..
. أني إلتقيت فتاة أحلامي ....
وصفتها بأجمل الأوصاف ...
. ألبستها أجمل الصور .....
تلك هي حبيبتي ....
و في مذكراتي فقط ....
إلتقيتها ....
. و لكن ...
لم أستطع الحديت معها .
... فضلت أن تبقى صورة في أوراقي ....
ذهبت هي ...
و بقيت فتاة أحلامي ....
. ( لا تزال روحك باقية .... )
لا .....
أنت لم تغيبي ....
و لن تغيبي ...
.. ملامح وجهك أراها كل يوم ....
.
أسمع صوتك يناديني من حولي ...
. أحفظ كلماتك و أرددها ..
. تسليني ....
تواسيني ...
. طالما أن جسدك قد ذهب !! فروحك باقية معي .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mazmez.ahlamontada.com
 
رحلة الى جزيرة الحب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الــحــب :: اجمل معاني الحب والرومانسيه :: حب x حب-
انتقل الى: